من نحن

يريد الكثير من الناس مساعدة اللاجئين . يقدمون لهم الدعم و التبرعات بشكل فعال . و لكننا للأسف في بعض الأحيان لا نقوم بالأشياء على الشكل الأنسب لأننا لا نعرف تماما ماذا يحتاج اللاجئون. كيف يمكننا أن نجمع هؤلاء الذين يرغبون بالمساعدة مع اللاجئين الذين ليهم احتياجات دون الحاجة إلى المرور بتعقيدات الكثير من المنظمات الخيرية ؟
لهذا السبب أنشأنا هذا الموقع .
نحن مجموعة من المتطوعين , ممثلي منظمات اجتماعية و لاجئين.كل منا يقدم تجربته الخاصة – مع الهدف بان نوصل مقدمي الخدمات مع محتاجيها.

هنا يمكنك ان تقرأ لماذا اجتمع المؤسسون معا و طوروا هذه الصفحة.


Andrea Darwiche
Andrea Darwiche

بالنسبة لي يعتبر هذا الموقع تطورا منطقيا لمبادرتي بإنشاء صفحة على الفيسبوك welcome to the Pott و التي بدأتها منذ عدة أشهر بهدف التنسيق المحلي و المساعدة السريعة دون بيروقراطية . كلي أمل بان لن يجد فقط الأثاث مالكين جدد و إنما أيضا أن يجد الناس صلات جديدة . و هذا يعني أن هذه الصفحة من الممكن أن تقدم مساهمة هامة لاندماج اللاجئين الذين يسعون لمسكن جديد في هذا الإقليم .

Maike van Doorn-Kaivers
Maike van Doorn-Kaivers

" في صيف 2015 لقد نظمت و بدعم عدد كبير من الزملاء استشارات طبية في العديد من مخيمات اللاجئين . من خلال هذا العمل تعرفت على بعض اللاجئين و ساعدتهم للبقاء في هيرنا وفي الانتقال إلى الشقق السكنية . و قد بدا جليا بان عددا صغيرا من المتطوعين يستطيع أن يقدم دعما محدودا لكل هؤلاء الذين يبحثون عن مساعدة بالانتقال و السكن و إيجاد الأثاث .. الخ
بعد الكثير من المحادثات في هذا الموضوع ظهرت فكرة إنشاء موقع انترنت يجد فيه هؤلاء الناس أثاثا, ملابس, أو أي مساعدة أخرى .
إذا كان لديك تواصلا مع اللاجئين ستدرك سريعا كيف يمكن لهذه الصلة أن تثري حياتنا. يقدم هذا الموقع مساهمة جيدة للاندماج و العيش المشترك بسلام , ابعد حتى من حدود هيرنا.

Huda Al Hussari
Huda Al Hussari

بعد التجربة السيئة التي حصلت معي أثناء رحلة لجوئي أنا ممتنة و سعيدة لكل المبادرات اللطيفة و المساعدات التي تلقيتها.و لأنني اقدر كم أثرت وساعدتني هذه المبادرات الجيدة فانا ارغب بتقديمها للآخرين لنكون في مجتمع يعيش فيه الناس سعداء سوية يساعد كل منا الآخر .

Mahmoud Yousef
Mahmoud Yousef

كنت حزينا في أول يوم لي في ألمانيا , دون أمل ,و من غير تطلعات مستقبلية . قلبي يتألم . لقد تخليت عن حياتي, عائلتي و منزلي. لقد رأيت الكثير من الناس في ألمانيا يساعدون الكثير من اللاجئين . و هذا ما أريد القيام به أيضا لان أصدقائي الألمان قد استطاعوا أن يعيدوا لي الأمل مجددا .

Eva-Maria Kröger
Eva-Maria Kröger

تقديم المساعدة الطبية الأولية للقادمين الجدد كان شرف بالنسبة لي . كان واضحا لي و بالعمل مع زملائي الطيبين ان نقدم المزيد من المساعدة لبداية هؤلاء حياة جديدة هنا، وبالطبع للذين بأمس الحاجة إليها.